منتدى فريق الانصار الرياضي والثقافي بولاية دماء والطائيين
نرحب بك كزائر لمنتدى فريق الانصار الرياضي والثقافي بولاية دماء والطائيين كما نتمنى لك قضاء وقت ممتع معنا

منتدى فريق الانصار الرياضي والثقافي بولاية دماء والطائيين

منتدى فريق الأنصار الرياضي والثقافي بولاية دماء والطائيين
 
الرئيسيةالبوابه eاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
ادارة موقع فريق الانصار الرياضي والثقافي ترحب بكم كأعضاء وزوار محترمين
تنويه لجميع الاعضاء انه عند كتابة اي مساهمه او الرد عليها فيجب التحلي بروح الاحترام فيما بينهم
نرجو من الاعضاء المحترمين عدم استخدام اسلوب التغزل او الادلى بأي مساهمه ليس لها داعي للذكر في المنتدى
على كل عضو الوعي ان اسمه سوف يظهرعلى مستوى عالمي اي ان المساهمه سوف تظهر في جوجل عند البحث
نعتذر على حذف بعض المساهمات والردود وذلك من اجل ان يكون المنتدى في احسن حال

شاطر | 
 

 ستيف جوبز، أو صطيف جندلي/ بقلم: محمد زهير الخطيب @

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابن قحطان
عضو متميز وفعال
عضو متميز وفعال
avatar

عدد المساهمات : 103
تاريخ التسجيل : 20/02/2011

مُساهمةموضوع: ستيف جوبز، أو صطيف جندلي/ بقلم: محمد زهير الخطيب @   الثلاثاء ديسمبر 13, 2011 7:11 pm

اخبار العرب- كندا: بالنظرة البلدية الشرقية ولد ستيف جوبز –طفلاً غير شرعي- وعاش بوذياً ومات مغضوباً لم يكلف خاطره أن يرى والده البيولوجي عبدالفتاح الجندلي، بينما بالمقاييس البشرية فقد قدم ستيف ثالث أهم ثلاث تفاحات في العالم من بعد تفاحة آدم التي أخرجته من الجنة وتفاحة نيوتن التي

جعلته يكتشف الجاذبية الارضية وتفاحة ستيف التي قدمت للبشرية كومبيوتر أبّل.

عبد الفتاح الجندلي الحمصي السوري جاء طالباً إلى أميركا في الخمسينات وأقام علاقة خارج إطار الزوجية مع طالبة أميركية إسمها جوان كارول شيبل جاءت له باستيف فتخلى الطالبان الصغيران عن الولد إلى اسرة من كاليفورنيا تبنته وسمته ستيف وجعلت منه عبقرياً أثبت جدارته في أكثر من مشروع ضخم.

هل عبقرية ستيف من جينات عبد الفتاح الحمصي، أم من تربية عائلة جوبز التي تبنته أم من مثابرة ستيف وكدحه؟ أم من كل ذلك؟

أعتقد أن النسبة يمكن أن تكون ربع ربع نصف، ربع للجينات وربع للتربية ونصف لمثابرة ستيف الشخصية.

لو نشأ ستيف في سورية لما أغنت عنه جيناته شيئاً ولكان اليوم خطاط عربي لان لديه ميول للخط وستنتهي أحلامه بأن يصبح خطاطاً مشهوراً يملء البلد باعلانات مثل (الاسد إلى الابد) أو (منحبك) أو (الله سورية بشار وبس)...

أما عن تأثير عائلة جوبز عليه فهو كان يَدرس في الشتاء ويعمل في الصيف، ولم تدفعه العائلة للانتساب إلى أرقى الجمعات بل هو لم يكمل دراسته البسيطة التي بدأها بمعهد بسيط، الحدث الضخم أن العائلة وفرت له (جراج) المنزل ليحوله إلى ورشة كومبيوتر، وأنشأته في وسط كومبيوتري –في وادي السيليكون- استطاع أن يجد فيه صديقاً مهندساً يغطي له الجوانب التقنية والبرمجية، فلم يبق أمامنا إلا خبراته ومثابرته التي قدمت لنا المعجزات، وعن هذا الامر قال ستيف نفسه أنه واثق بأن تكوين شخصيته كان نتيجة خبراته، وليس والديه أو جيناته.

وهذا يذكرنا بقول توماس أديسون مخترع المصباح الكهربائي، (العبقرية واحد بالمائة ذكاء و99 بالمائة عمل ومثابرة).

ونعود إلى جينات ستيف، فمما يؤكد أن لها دوراً في إبداعه أن اخته منى –من أبيه وامه- هي أيضاً كاتبة ناجحة مرموقة لها العديد من المؤلفات الممتازة، وقد تعرفت منى على أخيها ستيف عندما كان في سن 27 عندما دعته إلى حفلة دعم لأحد كتبها بعنوان (في أي مكان ألا هذا المكان)، وبقيت علاقتهما جيدة، وكان يزورها بين حين وآخر في مانهاتن في نيويورك.

ورغم أن ستيف التقى باخته، فيبدو أنه لم يحاول لقاء أبيه حتى بعدما طلب الأب علناً لمّ الشمل. وكان الاب ينتظر من الابن أن يبادر للاتصال به لانه قال إن "كبرياءه" العربي السوري يمنعه من المبادرة بنفسه إلى الاتصال به. وأوضح في حديث لصحيفة ذي صن "أن الأمر قد يبدو غريباً، ولكنني لست مستعداً، حتى إذا كان أحدنا على فراش الموت، لأن التقط الهاتف للاتصال به".

وأضاف "إن على ستيف نفسه أن يفعل ذلك لأن كبريائي السوري لا يريده أن يظنّ ذات يوم بأنني طامع في ثروته. فأنا لا أريدها، وأملك مالي الخاص. ما لا أملكه هو ابني.... وهذا يحزنني".

على كل حال مات ستيف وترك وراءه ثروة تقدر ببضعة بلايين سيرثها أولاده الاربعة وزوجته واخته، ولن يرث عبد الفتاح الجندلي شيئاً!!! سيرث كبرياءه السوري!!! ألا ليت كبرياءه السوري نفعه عندما دفع بطفله الصغير ستيف إلى الآخرين ليربوه!!!

ألا تذكركم هذه القصة بقصة باراك اوباما حسين الكيني الذي نشأ في أميركا وأصبح بجده ومثابرته رئيس أميركا؟

ليس لنا خيار في جيناتنا، إنما دعونا ننشئ أولادنا في بيئة تمكنهم من الابداع والنجاح، ودعونا نربيهم على الطموح والمثابرة.

لقد فقدناك ياستيف، وسنذكرك كلما لمست أيدينا الآي فون أو داعبت أناملنا كومبيوتر أبل.

محمد زهير الخطيب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ستيف جوبز، أو صطيف جندلي/ بقلم: محمد زهير الخطيب @
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى فريق الانصار الرياضي والثقافي بولاية دماء والطائيين :: قسم المواضيع العامة-
انتقل الى: